المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من يكفلني


ميخائيل
10-03-2011, 12:23 AM
من يكفلني ( موضوع مشاركه لاسرتي ملاذي )


عندما قرات خبر الطفله التي فقدت اهلها في منطقه جنوب المملكه حاولت ان استشعر لمدة دقيقه واحده

فقط كيف تكون نفسيتها وحياتها بعد فراق اسرتها كاملة - كاد قلبي ان يتفطر حزنا لا يحتمل -

والذي اثلج صدري تهافت الكثيرين من الاسر الطيبه والكريمه وطبعا المتمكنه ماديا لكفالة هذه البنت

الصغيره والتي لم يتجاوز عمرها الثلاث سنوات .

وهذا التهافت الكبير يبين لنا ثقافة مجتمع كريم يدرك حاجة الفرد الى العيش تحت كنف اسرة تهتم به .

هي الحياة اذن قدر وكدر .


قد نحتاج الى ملاذ ناوي اليه كلما اجتاحتنا عواصف الحياة وكدرها ، قد لانعلم اين هو المأوى

يثقل كاهلنا مشاغل لا تنتهي نبحث عن الراحة ، نبحث عمن يتمنى لنا السعاده

بل نبحث عن السعادة في سعادتهم في ضحكاتهم في دعائهم في مسامرتهم في مداعبتهم

قد نحتاج الى ماوى بل سنحتاج اليه بالتاكيد

لتبقى الاسرة دائما هو الوطن الصغير والملاذ الاكيد


خاتمه / الاسرة كما هي ملاذ قد تصبح جحيم اذا خلت من العطف والحب والحنان ..

سيرين خالد
10-03-2011, 05:46 PM
ميخائيل :
فعلا الأسرة ملاذ والاحساس بها تحيط بك هي كل الدفء
كلماتك عميقة ومؤثرة واختيارك قصة واقعية نقطة لك فالك البيرق
ا م ن ي ا ت ي :icon26:

غادر
10-03-2011, 11:44 PM
كاتب رائع ومميز وعنده قدره في ايصال المعلومة بأسهل الطرق للمتابعين
شكرا استاذنا
ربي يحفظك

ميخائيل
10-04-2011, 09:21 PM
كل الشكر لكما سيرين وفهد

لتعقيبكما

اجمل تحيه

الأمل
10-10-2011, 07:34 AM
خاتمه / الاسرة كما هي ملاذ قد تصبح جحيم اذا خلت من العطف والحب والحنان

أحسنت مقال رائع
اسرة بل حنان كالبيت المهجور الذي لايوجد به شئ

أمـ ـ ـواج
10-18-2011, 11:48 AM
نحتاج الى ملاذ ولكن أخي مخائيل أن لم يكن لدينا ذلك الملاذ فعلينا أن نبحث البديل أما جدها أو أب

حاولت بل وضعت نفسي مكان تلك الطفله التي فقد استشعرت نفسي لدقيقة والله وجدت الموقف أصعب بكثير
فهي صغيرة لم تتجاوز 3 سنوات لاتعرف شئ عن الحياة

لكن آتمنى من الله أن تجد ملاذها واسرتها قريباً وتكون بحضن أمها

أحسنت مخائيل
حفظ الله لك اسرتك ومن تحب